جمعية آباء و أمهات و أولياء تلامذة ثانوية سد بين الويدان

أهلا و سهلا بك يا زائر في منتدى جمعية آباء و أمهات و أولياء تلامذة ثانوية سد بين الويدان
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مطالب التلاميذ بالداخلية في مواجهة تعطيل قوانين الصيانة والترميم.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كمال صدقي
رئيس الجمعية

avatar

ذكر عدد الرسائل : 85
العمل : أستاذ
تاريخ التسجيل : 06/10/2008

مُساهمةموضوع: مطالب التلاميذ بالداخلية في مواجهة تعطيل قوانين الصيانة والترميم.   السبت ديسمبر 13, 2008 8:53 am

عقد مكتب الجمعبة لقاءا مع ممثلي التلاميذ بالداخلية ، بحضور السيد مدير الثانوية والسيد المقتصد، وذلك يومه 200/12/03 .وبعد كلمة السيد مدير الثانوية، التي انصبت على السعي نحو تحسين شروط الجو الدراسي بالثانوية، الاستعداد لحل جميع المشاكل العالقة، تقدم ممثلوا التلاميذ بالداخلية بالمطالب التالية، ننشرها كما وردت ليكون الآباء والأمهات على علم بما يؤرّق أبناءنا في الداخلية.
1- فيما يخص المراقد:
*- إصلاح المراحيض بصفة استعجالية، والتي تشكو من تسرب الماء من السقف، اعدام وجود أبواب المراحيض الأمر الذي يُحرج التلاميذ ( في كلا جناحي الذكور والإناث) أثناء قضاء حاجاتهم. غياب الإنارة، تفشي الروائح الكريهة .
*- إعادة صباغة الداخلية.
*- إصلاح آلة التصبين.
*-العمل على تفادي انقطاع إمداد الداخلية بالماء.
*- تغيير الأفرشة والأغطية، والتي أصبحت رائحتها كريهة ( الغمولية).
*-فتح أبواب المراقد في الساعة الخامسة مساء يوميا.
*-تغيير موعد إطفاء الإنارة ( الساعة الحادية عشرة).
*- إضافة مصابيح إلى القاعات الدراسية والممرات ( في تاريخ2008/11/25 وبتاريخ 2008/12/03 عمد التلاميذ إلى إشعال الشموع في القسم لإتمام الدراسة حتى الساعة السادسة مساء).
*- فتح الباب الرئيسي للداخلية يوم السبت.
2- فيما يحص المطعم:
*- الإصلاح العاجل لسقف المطعم الذي يعرف ( القطرة ) أيام التساقطات المطرية.
*- تجديد الأواني وضرورة تنظيفها بشكل جيد.
*- تحسين نوعية الأكل الذي يشكو من الرذاءة وسوء الطبخ.
*- عدم توزيع الخبز قبل وجبات الأكل بمدة طويلة ( إذ يُوزع قبل ثلاثين دقيقة )
*-تطبيق قائمة الأكل المتفق عليها من طرف تلامذة الداخلية.
*-احترام جودة اقتناء المواد الغذائية.
*- ضرورة احترام الأعوان للعماملة الحسنة واحترام التلاميذ.
قائمة التغذية المطلوبة:
*- الحوت مقلي.
*-الأرزز بالحليب عوض الأرز بالطماطم.
*-الكفتة يوم الأحد عوض الطاجين.
*- تعويض المشروب الغازي بفاكهة الموز.
*- تنويع الفواكه.
*- مناوبة الزبدة والجبن الصلب ( الفروماج) في الفطور.
*-غلإكثار من الحليب ( فب الأرز والقهوة والشعرية..)
*- حساء الحريرة مرتين في الأسبوع.
3- فيما يخص المجال البئي والصحي:
*- إزالة المزبلة المُحادية للمطعم وجناح الداحلية بسسب رائحتها الكريهة، وما يتؤتب عنها من كثرة الذباب والباعوض..
*- إزالة مخلفات تشذيب أغصان الزيون
مطالب متنوعة:
*- تأجيل المراجعة الأولى إلى ما بعد وجبة العشاء( التاسعة ونصف )
*- تنظيم مسابقات و تفعيل أمسيات ترفيهية خاصة بالقسم الداخلي في إطار الأنشطة الموازية.
*- التساؤل عن مصير القدر المالي المستخلص من الدخيرة( 1600)
*- توزيع أوراق الاستحمام كل أسبوع.
*- السماح بخروج التلميذات عند الضرورة بعد الاستئذان.
*- حُسن معاملة الداخليين من جميع الأطراف المتواجدة يالثانوية
*- تنظيم دوري في كرة السلة وكرة القدم، إناث وذكور.
*- توفير الدعم لتلاميذ الداخلية ( الساعات الإضافية ) بالداخلية ما دام القانون الداخلي لا يسمح بمغادرة الداخلية ليلا، كما لا تسمح الظروف المالية المحدودة.
*- السماح للتلميذات بالخروج يوم الجمعة من أجل أداء صلاة الجمهة بالمسجد.

وبعد سماع لائحة الكطالب هذه، فُتح نقاش حول طبيعة المطالب وكيفية تحقيقها....كما تركز النقاش حوا الحقوق والواجبات... لكن استقر الرأي على أخذ لائحة المطالب، في أفق اجتماع مكتب الجمعية مع السيد المدير والسيد المقتصد والسيد الحارس العام للداخلية ، لتدارس هذه المطالب ، والعمل على تفعيل ما سيتم الاتفاق عليه وفق القانون المنظم الجناح الداخلي.
وحين انعقاد الاجتماع المقبل ، سنخبر السادة آباء التلاميذ بكل مُستجد.

مراحيض الداخلية من القرون الوسطى








أمام هذه الوضعية المزرية للبنية التحتية للداخلية، وحتى القسم الخارجي- وقدمنا جزءا من محنة ما يعانيه الداخليين والخارجيين- قرر مكتب الجمعية في السنة الماضية،إصلاح جزء من المراحيض وتبليط بعض أجنحة المبيت، لكن السيد مدير الثانوية السابق وعدنا بأن المصالح النيابية أخبرته بأن إعادة إصلاح المؤسسة سيبدأ في شهر يونيو2008، وطالب منا التريث،.واتجه اهتمام الصرف المالي إلى شراء الكتب المدرسية، وقواميس اللسان الانجليزي والفرنسي والعربي، وتوفير الستائر للقاعات المخصصة للإنجليزية، وكل القاعات العلمية، والتكفل بشراء جميع أقفال الجناخ العلمي وشراء مٌسجلات ، وشراء " فوتوكوبي" وكانت مساهمة الجمعية تفوق 80 في المائة، ثم إصلاح زجاج كل أقسام الثانوية " القسم الخارجي والداخلي "، وهذا وحده يكلف كل سنة ميزانية كبيرة..ناهيك عن المداد وأوراق النسخ، وجوائز المتفوقين والمسابقات الثقافية..والجمعية لا تتأخر في تقديم المساعدة الضرورية والاستعجالية حسب المذكرة الوزارية رقم 03 .وهذه السنة طلب السادة الأساتذة توقير " كاميرا " حتى يتكمن التلاميذ من تنشيط أوراش الصحافة المدرسية، و" الروبورتاجات المصورة" ، كما سنوفر للتلاميذ " sonorisation" في أفق توظيفها في الأنشطة الثقافية والترفيهية... لكن في ما يخص الأشغال الكبرى والترميمات الهيكلية فالجمعية غير معنية بها ، وهي من اختصاص المصالح النيابية والأكاديمية.وعزمنا هذه السنة على القيام ببعض" الإصلاحات،" وقيل لنا لا تتسرعوا فلقد تم تخصيص 40 مليون سنتيم لإعادة ترميم أطلال الثانوية، وتوجهنا في صرف مبالغ في الكتب و...و....و...و.. ونعيب على المصالح النيابية عدم التواصل مع جمعية آباء وأمهات التلاميذ، وكأنها تنتظر منا استجداءها وتوسلها بأن تمنّ علينا بصدقة" طاولة أو كرسي أو " ماطلة ". في حين كان من المفروض ، في دولة ديمقراطية عقد لقاءات دورية مع ممثلي الجمعيات وآباء وأمهات التلاميذ( وليس مع مكتب محلي للفدرالية لا يمثل إلا مصالحه الذاتية )، في أفق التعاون في إطار مشاركة حقيقية . فنحن جزأ من المجتمع المدني، ومستعدون لشراكات حقيقية، تبتعد عن اختزال الجمعية في " شكارة ديال الفلوس ". وكأن الجمعية تملك المليارات.كل الدعامات المتعلقة بالجمعية في الميثاق الوطني للتربية والتكوين ضُرب بها عرض الحائط من قبل المصالح النيابية. ونحتكم إلى الماددة 16 من الميثاق الوطني ، والمادة 17. لا أفهم غياب تفعيل المادة 149 من الميثاق، والتي تنص على ما يلي" تُرصد لكل مؤسسة ميزانية للتسيير العادي والصيانة، ويقوم المدير بصرفها تحت مراقبة مجلس التدبير.". لم يسبق لآي مجلس تدبير بثانوية سد بين الويدان أن حلُم بشرف تطبيق المادة 149. إن عدم التواصل مع المصالح النيابية، وغياب الشفافية هو الذي يُعطل دور الجمعية في القيام بواجبها.
ونوجه الخطاب إلى المصالح الأكاديمية، ونقول ‘لى مسيريها أين أنتم من الظهبر الشريف رقم1.00.203 الصادر في 15 من صفر 1421 (19 ماي 2000) والمتعلق بتنفيذ القانون رقم 07.00 القاضي بإحداث الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين... ونقرأ ما له علاقة بموضوعما:
*- النقطة 7: تحديد العمليات السنوية للبناء والتوسع والإصلاحات الكبرى والتجهيز المتعلقة بمؤسسات التربية والتكوين.
*- النقطة 8 : إنجاز مشاريع البناء والتوسع والإصلاحات الكبرى المتعلقة بمؤسسات التربة والتكوين والقيام بتتبعها، مع إمكانية تفويض إنجازها عند الاقتضاء إلى هيئات أخرى في إطار إتفاقية.
*- النقطة 9 " القيام في عين المكان بمراقبة حالات كل مؤسسات التربية والتكوين، وجودة صيانتها ومدى توفرها على وسائل العمل الضرورية. ولهذا الغرض، يتعين عليها أن تتدخل على الفور لتدارك كل اختلال يعوق حسن سير المؤسسات المذكورة وتجهيزاتها أو يلحق بمحيطها أو جماليتها أو مناخها التربوي.
والحالة هذه كيف يُعقل أن تتدخل جمعية آباء وأمهات التلاميذ في ترميم الأشغال الكبرى، ونص الظهير الشربف حدد الجهة المسؤولة عن الأشغال الكبرى؟ نعم لا زال المخيال الشعبي مع الأسف ومنذ 1960 ستة نشأة جمعية الآباء، يعتقد أن الجمعية " شكارة" وليس جمعية مستقلة أسست بظهير الحريات العامة، وجزء من المجتمع المدنيـ حتى باقي الجمعيات المدنية تتعمل مع جمعية الآباء كجمعية رسمية أو إدارية!!! ولا زلنا نسمع في الابتدائي أن بعض المديرين هم الذين يؤسسون الجمعية ويختارون بعناية أعضاء مكتب الجمعية وخاصة أمين مالها ورئيسها !!!؟؟؟
وكأن هؤلاء المديرين لا يزالون في دار غفلون، لقد انتهت مرحلة التقويم الهيكلي منذ زمان، وانتهت معه توصيات البنك الدولي والنقد الدولي، اللذان أسندا لجمعيات الآباء آنداك دور " المقاولة ".ولكن أصبح اليوم وبحكم القوانين والظهائر الجديدة، كما يقول السيد محمد حومين النائب الأول لرئيس الفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء وأمهات التلاميذ بالمغرب(13مايو 2007 بمكناس) أن مسؤولية تأهيل فضاء المؤسسات التعليمية هو من اختصاص وزارة التربية الوطنية، والجماعات المحلية، ويبقى دور جمعية الآباء مُكملا وليس بديلا أو العكس.ومن المفارقات أن السمعة المحترمة لثانوية سد بين الويدان تجاوزت محيطها الإقليمي، والفضل يرجع إلى الطاقم الإداري لهذه السنة، وطاقم التدريس والذي يُعتبر من بين خيرة المدرسين بالجهة، والذي أعطى المثال على الجودة والعلاقات الإنساية الراقية، في الإخاء والتسامح بشاهدة الزملاء الأساتذة الذين يزورون الثانوية أيام اللقاءات التربوية، وبالأخلاق النبيلة للتلاميذ مقارنة مع ما نسمعه بخصوص كبرايات المدن، بالرغم من هذه المميزات يتم التدريس في شبه أطلال تتآكل ببطء نحو نهاية مأساوية قد تجرّ معها أرواحا بريئة.
ولهذا قرر المكتب في أحد اجتماعاته، أن لا يجعل من ما تعرفه الثانوية من تآكل بنياتها التحية، مثل حائط مبكى، نُطفئ عليه غضب لامبالات المسؤولين، لقدد فكر المكتب في تنظيم وقفة احتجاجية أمام القاعات العلمية التي تشكل مساطبها خطورة على أبنائنا التلاميذ، واستدعاء الصحافة المرئية والمكتوبة للإطلاع على ما آلات إليه أوضاع الثانوية.وتم الاتفاق على تأجيل الوقفات الاحتجاجية إلى حين انعقاد جمع عام لآباء وأمهات التلاميذ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://associa-parents.alafdal.net
 
مطالب التلاميذ بالداخلية في مواجهة تعطيل قوانين الصيانة والترميم.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جمعية آباء و أمهات و أولياء تلامذة ثانوية سد بين الويدان :: المنتديات الإدارية :: الشكاوى والملاحظات-
انتقل الى: